الرئيسية / شؤون محلية / مأرب تترنح و”الإصلاح” يمهد للهزيمة الكبرى

مأرب تترنح و”الإصلاح” يمهد للهزيمة الكبرى

في الوقت الذي يترنح اخر معاقل الحكومة الشرعية في مدينة مأرب شمال شرقي اليمن تحت ضربات مليشيا الحوثي، يواصل حزب الاصلاح الاخواني تحشيد مليشياته تجاه محافظات الجنوب..

 

* التعامل الحذر.. 

وحمل سياسيون ومتابعون للوضع اليمني الاخوان في اليمن مسؤولية ما آلت اليه الاوضاع في مأرب، اذ ان حزب الاصلاح هو من يتصدر الواجهة في المواجهات كما ان مأرب ونهم والجوف تحت سيطرته الكاملة..

وحذرت الناشطة السياسية سهام الغفاري من ان ثقة التحالف العربي والشرعية بحزب الاصلاح الاخواني سيوصل مليشيا الانقلاب الحوثي الى حضرموت وشبوة جنوب شرقي البلاد..

وذكرت بسقوط نهم والجوف ومحاصرة مدينة مأرب من قبل الحوثيين كانت بسبب ادارة المعارك في تلك المناطق..

وحثت “الغفاري” على ان يتم التعامل مع حزب الاصلاح الاخواني بحذر كما لو كانت مليشيا الحوثي كونه الوجه الاخر لتلك الجماعة المؤدلجة دينيا..

 

* حصار عدن واسقاط الساحل.. 

وتقوم مليشيات الإصلاح تحشيد عسكري منذ سيطرتها على محافظة شبوة في أغسطس 2019م، بعد انسحاب النخبة الشبوانية من المحافظة.

وأنشأت معسكرات تدريبية في شبوة بدعم تركي قطري بهدف السيطرة على مضيق باب المندب والسواحل اليمنية، كما شكلت ألوية عسكرية في تعز وعلى حدود محافظة لحج الجنوبية، لحصار عدن واسقاط جبهة الساحل الغربي خدمة للأجندة التركية القطرية.

وحاليا تواصل حزب الاصلاح الاخواني تحشيد مليشياته من بلدتي الصبيحة وكرس تجاه الحدود مع محافظة لحج جنوبي البلاد.

 

* الاستحواذ ..

وفي السياق تعتبر الناشطة نهاد عبد الجليل ان ليس في استراتيجية الاخوان حاليا سوى فرض الحصار على العاصمة المؤقتة عدن والتمدد باتجاه الساحل الغربي.. وليس في استراتيجيته الدفاع عن مأرب او استكمال تحرير تعز واستعادة نهم ومناطق الجوف التي اسقطها الحوثي وذلك وفقا لاجندات مرسومة خارجيا حسب تعبيرها لـ”يمن الغد”..

وافادت الناشطة نهاد بان حزب الاصلاح الاخواني لا يحرر المناطق بقدر ما يجيد السيطرة على المناطق المحررة كونه يجيد فن الاستحواذ على جهود الاخرين، مذكرة بانه -اي الاصلاح- استحوذ على ثورة الشباب التي اندلعت في فبراير 2011م.

 

* التمهيد للهزيمة.. 

وقال الناشط محمد الحسني في حديثه لـ”يمن الغد” ان اقتراب الحوثي من إسقاط مأرب آخر معاقل سلطة الشرعية بسبب اجندات الاخوان المسلمين التي تمهد للهزائم سيضع محافظات؛ عدن وحضرموت وسيئون مهددات بالتمدد الايراني..

وقال ان التحالف العربي، سيجد نفسه وحيدا في تحصين المحافظات الجنوبية المحررة من التمدد الإيراني والقطري التركي في ان واحد.

واشار الى ان مشروع الاخوان مناهضا لاهداف التحالف العربي ولمشروعه..

وشدد الحسني على ضرورة سحب البساط من حزب الاصلاح الاخواني وتقليص نفوذه بوقت مبكر.. محذرا من ان حضرموت في خطر في ظل اجندات الاخوان التي تخدم الحوثي.

عن ادارة التحرير

ادارة التحرير

شاهد أيضاً

غدا…افتتاح بنك التسليف التعاوني والزراعي(( كاك بنك)) بالمنطقة الحرة بعدن بعد اعادة ترميمه..‎

تستعد قيادة بنك التسليف التعاوني والزراعي (( كاك بنك)) وضمن خطتها توسيع خدمات بنك التسليف …