الرئيسية / عربية ودولية / فضيحة حول تقرير خبراء اليمن.. واستقالة في الكواليس

فضيحة حول تقرير خبراء اليمن.. واستقالة في الكواليس

كشفت رسالة تمكن مراسل العربية في الأمم المتحدة، من الاطلاع عليها فضيحة حول عمل فرق خبراء مجلس الأمن التابع للجنة عقوبات 2140، بشأن الحكومة اليمنية.

فبعد تقرير سابق للفريق نفسه اتهم الحكومة اليمنية بالتورط في عمليات فساد، أرسلت المحامية السيريلانكية دكشيني روانثيكا جوناراتنا، منسقة فريق الخبراء الذي يعمل تحت تفويض لجنة عقوبات اليمن، اللجنة 2140 في مجلس الأمن، رسالة في 26 مارس مكونة من خمس صفحات إلى رئيسة مجلس الأمن (السفيرة الأميركية) وأعضاء المجلس كافة، تتراجع فيها عن التهم التي وردت في تقرير الخبراء السنوي الصادر في يناير الماضي.

وأكدت الرسالة ألا أدلة على التهم العلنية التي شملها والتي وجهت سابقا إلى الحكومة اليمنية الشرعية، بالفساد والرشوة وغسيل الأموال.

يذكر أن برنامج “الشارع الديبلوماسي” الذي بث على العربية في فبراير الماضي، استقبل منسقة فريق الخبراء المحامية دكشيني رواثنثيكا جوناراتنا، وألح عليها في حينه بالسؤال حول هذا الموضوع بالذات والأدلة الموجودة لدى الفريق الأممي على جرم حول اتهامات الرشوة والفساد وغسيل الأموال، دون أن يلقى جوابا.

ويبدو أن الفريق الأممي راجع وحقق في التقرير المذكور، واكتشف بطلان “الأدلة” التي اعتمد عليها خبير الشؤون المالية في الفريق ونشرها في تقريرهم السنوي، ما دفع بالمنسقة (وهي محامية في المحكمة العليا في سريلانكا) للكتابة إلى مجلس الأمن الدولي يوم الجمعة الماضي لتصحيح الأمر، والاعتراف بعدم وجود أي أدلة ضد الحكومة اليمنية بالفساد وغسيل الأموال.

استقالة خبير الشؤون المالية

وفي السياق، علمت العربية أن خبير الشؤون المالية في الفريق، قدم استقالته.

يشار إلى أن فريق خبراء اليمن كان جُدد له في 25 فبراير الماضي تفويضه الذي ينتهي في 31 مارس 2021، لعام كامل وحتى نهاية مارس 2022، لكن هذا لا يعني أن نفس التشكيلة قد تبقى إلى حينه.

عن ادارة التحرير

ادارة التحرير

شاهد أيضاً

بحضور 40 من قادة دول العالم …. خادم الحرمين يرأس وفد المملكة في «قمة القادة حول المناخ»

استجابة للدعوة المقدمة من فخامة الرئيس جوزيف بايدن رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، يرأس خادم الحرمين …