الرئيسية / اخبار عدن / المؤسسة الاقتصادية تنفذ حملة تفتيش لضبط المتاجرين بالمواد التموينية للجيش، والسعيدي يؤكد: لن نتهاون في محاسبة المتلاعبين

المؤسسة الاقتصادية تنفذ حملة تفتيش لضبط المتاجرين بالمواد التموينية للجيش، والسعيدي يؤكد: لن نتهاون في محاسبة المتلاعبين

بدأت المؤسسة الاقتصادية حملة واسعة النطاق لضبط الجهات التي تقوم ببيع المواد التموينية الخاصة بقوات الجيش في الأسواق التجارية في المناطق المحررة.

ونفذت قوة أمنية مشتركة مكونة من الشرطة العسكرية واللواء الثاني حماية رئاسية وأمن المؤسسة الاقتصادية بقيادة الرائد محمد العبد أركان قوات الشرطة العسكرية صباح اليوم نزولا ميدانيا للعديد من الأسواق التجارية في العاصمة المؤقتة عدن.

وتمكنت القوة الأمنية المشتركة والتي رافقها نزولا رقابيا لكلا من قسم الرقابة وضابط أمن المؤسسة الاقتصادية المقدم فاروق الداعري وقائد سرية الطوارئ النقيب سند ناصر علي هادي من النزول إلى عدد من الأسواق التجارية في كلا من مديريات المعلا والسيلة بالشيخ عثمان وتنفيذ حملة تفتيش واسعة للمحلات التجارية محذرة من عدم التعامل والشراء للمواد الغذائية الخاصة بالقوات المسلحة الممولة من المؤسسة الاقتصادية كونها الرافد الغذائي بتموين كافة أفراد الشرطة والجيش الوطني.

وقال سامي السعيدي المدير العام المؤسسة الاقتصادية في تصريح لوسائل الإعلام ان هذا التحرك هو الاول لكنه لن يكون الاخير مشيرا إلى ان المؤسسة وبعد تحقيقها نجاح كبير فيما يخص عملية التموين لن تتوقف عند هذا الأمر بل ذهبت إلى عملية ضبط المخالفين والمتاجرين بقوت الجنود .

وشدد السعيدي على ان المؤسسة ستواصل رقابتها حتى يتم التأكد من ان المواد الغذائية تصل إلى مستحقيها من الجنود مؤكدا بإن المؤسسة لن تتهاون في كشف أي قيادي عسكري يقوم بالمتاجرة بغذاء الجنود.

وعبر العميد سامي السعيدي المدير العام للمؤسسة الاقتصادية أن إدارة المشتروات ستستمر في برنامجها الرقابي حتى استكمال البيع في الاسواق لمثل هذه المواد الخاصة بقوات أفراد الجيش والشرطة.

وأضاف السعيدي  ان الحملة ستضرب بيد من حديد كل من يتلاعب أو يمس بمثل هذه المواد وبيعها بالطريقة غير الشرعية مؤكدا بأن أبطال الجيش والشرطة وجنودهم هم الأحق في المواد الغذائية.

مؤكداً بأن المؤسسة استطاعت خلال فترة زمنية قصيرة من أن تمول تموينا كاملاً وشاملاً لكافة المواد الغذائية ذات المواصفات والاحتياجات المطلوبة لكافة الألوية والوحدات العسكرية في العاصمة المؤقتة عدن وعموم الجبهات والمحافظات المحررة.

وتأتي هذه الخطوة عقب سنوات من العجز والتي حققت المؤسسة الاقتصادية من خلالها نجاحا كبيرا تمثل في تموين معسكرات الجيش مجددا بالمواد التموينية المختلفة. التي قوبلت بترحيب وتعاون جميع الجهات المعنية في الحكومة مثمنين جهود الأخوة القائمين على مثل هذه الحملة وعلى رأسهم المؤسسة الاقتصادية اليمنية ومديرها العميد سامي السعيدي لاسيما وأن الحملة تم تنفيذها بالتنسيق من قبل جهات أمنية وعسكرية وحكومية في مختلف المجالات القانونية والتموينية والرقابية.

عن ادارة التحرير

شاهد أيضاً

حضرموت ترفض الإخوان وتجدد وقوفها خلف المجلس الانتقالي الجنوبي

اسكت أبناء محافظة حضرموت الاخوان ومشروعه الإرهابي في المحافظة وأكدت مجددا وقوفها خلف المجلس الانتقالي …