الرئيسية / اخبار عدن / الشرعية والجزيرة المنسية!!

الشرعية والجزيرة المنسية!!

متابعات/ عدن!

 

 

كانت جزيرة سقطرى الى ما قبل الوحدة عبارة عن جزيرة منسية في  اليمن الديمقراطي، وغير تلك الادعاءات التي كان يقوم بها الغرب في ظل الحرب البادره بوجود قاعدة  فيها للاتحاد السوفيتي ،لم يكن يعلم احد من السكان  في عدن عنها الانها منفى لمن تتخذ ضدهم اجراءات عقابيه سياسيا او الذين يتم تعينيهم للعمل فيها ولم يحصلوا على فرص للعمل في عدن او في محافظات اخرى ، وجمال الجزيرة الساحر وطبيعتها لم يكون احد يفكر فيه لان السياحة اساسا كانت مغلقه في الدوله ككل،  لهواجس ودواعي امنية وبسبب الفكر الثوري والاشتراكي .

بعد الوحده بداء الاهتمام بالجزيرة وخاصة من المتنفيذين في سلطة صنعاء  فالجزيرة لا زالت بكرا  وجميلة وخلابه ، ومع عقلية الفيد والثقافة السائدة في صنعاء فان اراض الجزيرة اصبحت غنيمة للفاتحين الجدد ، وبداء الاحتكار في الجزيرة لشخصيات نافذه وتحويل السياحة فيها لصالحهم وهناك وقائع معروفه .

في عهد الرئيس المحروس هادي تحولت الجزيرة الى محافظة ، وبعد انقلاب الحوثي على الشرعية ، اظهرت دولة الامارات اهتماما بدعم الجزيرةبسبب وجود عدد من ابناء سقطرة المتجنسين في الامارات ووجود بعض الروابط الاجتماعيةالقديمة وللمساعدة في تنمية الجزيرة وتحويلها الى وجهة سياحية عالمية ، ولذلك تعمد ت الشرعية وبسبب خلافها مع الامارات على تعيين قيادات اخوانية في الجزيرة وبدات تروج ان الامارات تتجه لاحتلال الجزيرة ، وتم التصعيد بصورة اكبر اثناء حكومة احمد بن دغر ، واستغل الاخوان قناتهم المعروفه قناة الجزيرة للتركيز على سقطرى  والتطورات فيها تقريبا بشكل يومي نكاية بالامارات .

كان البعض قد اقترح على حكومة الشتات العودة الى سقطرى بدلا من البقاء في الرياض ، لعدة اسباب وهي ان الحكومة ستكون متواجده على ارض يمنية  وستحظى بالاحترام من قبل المجتمع الدولي ، وتخفيف العبئ على المملكة العربية السعودية التي تستضيف الالاف من مسوولي الشرعيه على ارضها  وكذلك فان الجزيرة من السهل السيطرة عليها امنيا ، ويمكن التحرك منها داخليا وخارجيا بكل امان ، اضافة الى ان الحوثي لا يمكن ان يشكل اي خطر عليهم ولن يصل اليهم وستكون حياتهم ومصالحهم مؤمنه ،  ومع كل هذه المزايا تتجاهل الحكومة ذلك ، مما يظهر عدم جديتها في العمل من الداخل .

المراقب يتسال ، لماذا كل هذا الضجيج على سقطرى، وما هي اهميتها في المعركة مع الحوثيين ، ولماذا لايستفاد من الوحدات العسكرية الموجودة فيها على محدوديتها في الجبهات مع الحوثيين ، ولماذا تصر الشرعية على افتعال الصراع مع الانتقالي في الجزيرة ، وكانها قد حسمت معاركها مع الحوثيين ولم يتبقى لها غير الوصول الى صنعاء عبر سقطرى.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ك

عن ادارة التحرير

ادارة التحرير

شاهد أيضاً

في مناشدةٍ لدولة رئيس الوزراء هبة العيدروس تدعو لإيجاد حلول ومعالجات حقيقية للأوضاع المأساوية التي وصل إليها مبتعثي جامعة عدن

ناشدت الباحثة/ هبة علي زين عيدروس عضو الهيئة التدريسية المساعدة بجامعة عدن، باحثة دكتوراه بجامعة …