الأربعاء , ديسمبر 8 2021
الرئيسية / د.أحمد عبداللاه

د.أحمد عبداللاه

إعلام الإخوان.. معايير مزدوجة بين الجنوب والشمال

د.أحمد عبداللآه لا يخوض الإخوان معارك حقيقية على الأرض.. مهمتهم أن ينسحبوا ثم يتقدموا على جبهة الإعلام. وفي المناطق التي حررها اهلها يسعى الإخوان إما لإدارتها بإسم الشرعية أو تخريبها بالفوضى والإرهاب إن عجزوا. وهكذا دارت الدائرة وفقا لهذه “القاعدة”.. فهم وحدهم حراس السماء وأصحاب الحق في الأرض. وعليك أيها …

أكمل القراءة »

يختنقون شمالاً ويتنفسون جنوباً

عندما أراد أهل الجنوب “إدارة” مناطقهم، وفي توقيت صعب وشاق، ولّعت الدنيا وتنادت الأحزاب والأمصار وتصاعد الغبار وشق المهدي بياته السردابي، واقترب ظهور البقرة الأرثوذوكسية الحمراء تبشر بقدوم يوم الرب، و(تبرطعت) قطعان الإعلاميين الرّحّل بين المضارب والمآرب وضجّت البيانات بعبارات متناسخة مضجرة.. وأشهرت الحسينيات والموالد حسراتها على يمن الرفاهية والاستقرار. …

أكمل القراءة »

الوحدة أو ماذا؟ .. جنود الفضاء وحراس القبور.. والجنوب لا يُهزم مرتين

فشل الوحدة لا يحتاج إلى دليل أكثر من الشعار الشهير: “الوحدة أو الموت”. لأن الوحدة بمفاهيمها السياسية والحضارية والإنسانية لا تحتاج إلى الموت ولا تحتاج إلى القتل ولن تكون أبداً بحاجة إلى حرب. فأي وحدة تتبنى ذلك الشعار إنما هي ضرب من التصفية الوجودية لأحد الأطراف بغرض الاستيلاء بالإكراه والترهيب …

أكمل القراءة »

الحليف اللدود والمتاهة الدائرية.. من سيعلق الجرس؟

د. احمد عبداللاه   التحالفات الضبابية بين المملكة العربية السعودية والإخوان المسلمين في اليمن أنتجت تعقيدات كبيرة في مسارات الأزمة، فلا النصر تحقق ولا العلاقة استقرت على مستوى واضح ومحدد ولا أي طرف نال من حب الآخر جانبا. عام خامس يمر دون تغيير أساسي يذكر سوى أن الحوثيين أصبحوا أكثر …

أكمل القراءة »

مأرب في معاركها مع “الشمس”..!

الهدهد، في تطوافه اللاهث لجمع الأخبار وإيصالها لسيده العالي، أخلى مداه الفضائي بعد آلاف السنين لهيكل معدني طائر يُدعى الدرونز، وهي دابة الأجواء المسيرة في مهمة جمع الصور وإعداد الميادين لمولاها المفوض لقيادة حروب الرب الإقليمية.. ولم يعد للهداهيد مكان يليق بها في السماوات المزدحمة بالموجات المحملة بصخب الميديا فانزاحت …

أكمل القراءة »

في حضرة غيابك يا سيف

 احمد عبداللاه   عشرون قهراً وغيابك… لم تنهكنا موسوعة البواريد لكن رحيلك مؤلم، فنحن لم نلتق منذ حربين ونيف. كنت تعلم أنها حرب شاملة ومختلفة لهذا دعوت في آخر الكلمات إلى وحدة الإرادة والفعل، وكان ذلك النداء الاخير قبل أن تشرب روحك تلك التلال البركانية التي نفخت فيها الطبيعة انفاسها الأزلية …

أكمل القراءة »

على تخوم الضالع …

هيمن أفق أيار مجدداً ليحمل الضالع على مراجعة الزمن منذ عام2015م، حين دخلت عليها سنوات عجاف.. كانت الأسوأ في كل تاريخها على الإطلاق دون أن تصرخ أو تمد يدها إلى قدور الغير مقابل أي ثمن يمس مواقفها، حتى اصبحت الحياة وكأنها مجرد سلعة من الكماليات، مع انتشار المجاعة والأمراض الغريبة …

أكمل القراءة »

الضالع تزحف فوق الاساطير

بقلم د. أحمد عبداللاه  ﻟﻢ ﻳﻌﺪ ﻫﻨﺎﻙ ﻭﻗﻊ ﺣﻘﻴﻘﻲ ﻟﻠﻜﻠﻤﺎﺕ، ﻓﺎﻟﻀﺎﻟﻊ ﺗﺰﺣﻒ ﻓﻮﻕ ﺍﻷﺳﺎﻃﻴﺮ ﻭﺗﻤﺤﻮ ﺍﻷﺣﻜﺎﻡ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻘﻨﻦ ﺳﺮﺩﻳﺎﺕ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ. ﺃﻱُّ ﺿﺎﻟﻊ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻔﻮﻕ ﺧﻴﺎﻝ ﺍﻟﺮﻭﺍﺋﻲ ﻭﻫﻮ ﻳﻮﺛﻖ ﺧﻔﺎﻳﺎ ﺍﻟﺤﺮﺏ ﻭﻳﺨﺮﺝ ﻣﻨﻬﺎ ﻧﺼﻮﺹ ﻣﺘﺮﻋﺔ ﺑﺮﻃﺎﻧﺔ ﺍﻟﻤﻬﻨﺔ، ﺍﻟﺒﻌﻴﺪﺓ ﻋﻦ ﻣﺘﻨﺎﻭﻝ ﺍﻟﻘﺪﺭﺍﺕ ﺍﻟﻌﺎﺩﻳﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻹﺩﺭﺍﻙ .! ﺍﻟﻀﺎﻟﻊ ﺗﻘﺎﻭﻡ ﺣﺮﺑﺎً ﺩﻗﺖ ﺃﻭﺗﺎﺩﻫﺎ …

أكمل القراءة »

المجد للإعلام .. الإصلاح حزب اليمن “الأول” والجنوب في الجبهات!

احمد عبداللاه جيوش الفضاء خير من جيوش الأرض ، و”الحبر” الإلكتروني أكثر فاعلية من دم الإنسان! ؛ لأننا لم نعد في زمن “دع سمائي فسمائي محرقة” ولكننا محشورون في ساحات “جند الله العِلّيين” نستمع لموالد الفضائيات اليومية، وهي تحمل مواويل وقراءات وأخبار.. تصنع بطولات مقروءة على الصفحات ، ومسموعة في …

أكمل القراءة »

بما مضى…!

احمد عباللاه   في معادلته الوجودية هناك معامل “الجمود” يعبّر عن قيمة ثابتة في شخصية العربي.. جعلته مع الزمن يحمل صفات “النمطي المتصلب” الذي يتكرر ويعيد إنتاج الذات، واضعاً قوالب دينية تاريخية لكل حروبه وقضاياه المعاصرة وانفعالاته. ففيما العالم يتحرك نحو الفضاءات الواسعة، يبقى العربي واقفاً على ظله مثل شجرة …

أكمل القراءة »